img img

تنبيه

السَّلَامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ، نُرَحِّبُ بِجَمِيعِ أَعْضَاءِ "مَجَالِسِ العِلْمِ النَّافِعِ" وَزُوَّارِهَا، ونَدْعُوهُم للاطِّلَاع عَلَى بُنُود وقَوانٍينٍ المَجالِسِ ، وَفَّقَنَا اللهُ جَمِيعًا لحُسْنِ الإِفَادَةِ والاستِفَادَةِ

العودة   مَجَالِس العِلْمِ النَّافِعِ > مَجَالِسُ الفِقْهِ وَأُصُولِهِ وَقَواعِدِه. > مجالس المسائل الفقهية المتنوعة.
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-31-2016, 03:10 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
رحمة سالم
المشرفة على مجالس الأخوات.







رحمة سالم غير متواجد حالياً

Lightbulb المشي إلى الصلاة من أعظم الأجور التي يتقرب بها العبد إلى ربه

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

والمشي إلى الصلاة من أعظم الأجور التي يتقرب بها العبد إلى ربه..~

جاء في صحيح مسلم عن أُبي بن كعب، قال: كان رجلٌ لا أعلم رجلًا أبعد من المسجد منه، وكانت لا تخطئه صلاةٌ، فقلنا له: لو اشتريت حمارًا يقيك في الظلماء، ومن الرمضاء، فقال: ما يسرني أن منزلي إلى جنب المسجد، إني أريد أن يكتب لي ممشاي إلى الصلاة، ورجوعي إذا رجعت إلى أهلي، فقال النبي -صلى الله عليه وسلم: «قد جمع الله لك ذلك كله»، وقد جاء في الأحاديث أن المسلم إذا توجه إلى المسجد، فإنه لا يرفع خطوةً إلا كُتب له بها حسنةٌ، ولا يضع خطوةً إلا وُضع له عنه بها سيئةٌ، وهذا يدل على فضل المشي إلى الصلاة، ولذلك الفقهاء -رحمهم الله- يقولون: إن السير والمشي إلى الصلاة أفضل من أن يقصدها الإنسان وهو راكبٌ في سيارته، أو نحو ذلك.
من شرح عمدة الفقه باب آداب المشي إلى الصلاة ..~
الشيخ راشد الزهراني حفظه الله ..~







التوقيع

( ولو يؤاخذ الله الناس بما كسبوا ما ترك على ظهرها من دابة)
إنك إن تفكرت في نعم الله تعالى عليك وجدتها منحة وهبة منه تعالى ليس لك فيها أدنى حق، فلك يا رباه المحامد كلها، تعاملنا بما أنت أهله، لا بما نحن أهله.
كلمات لأستاذي
منصور الشرايري

حسبي الله و نعم الوكيل و عند الله تجتمع الخصوم ..~

  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:54 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2023, vBulletin Solutions, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لمجالس العلم النافع
اختصار الروابط