img img

تنبيه

السَّلَامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَاتُهُ، نُرَحِّبُ بِجَمِيعِ أَعْضَاءِ "مَجَالِسِ العِلْمِ النَّافِعِ" وَزُوَّارِهَا، ونَدْعُوهُم للاطِّلَاع عَلَى بُنُود وقَوانٍينٍ المَجالِسِ ، وَفَّقَنَا اللهُ جَمِيعًا لحُسْنِ الإِفَادَةِ والاستِفَادَةِ

العودة   مَجَالِس العِلْمِ النَّافِعِ > المَجْلِسُ الإِسْلَامِي العَامّ > المجالس العامة.
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-26-2020, 11:17 AM   رقم المشاركة : 51
معلومات العضو
سماعيل السلفي
مشرف







سماعيل السلفي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فوائد الشيخ أبي عبد الأعلى الطائي..

‏عن وكيع بن الجراح، قال:
اعتلّ ‎سفيان الثوري فتأخرتُ عن عيادته، ثم عدتُّه فاعتذرتُ إليه، فقال لي:
" يا أخي لا تعتذر، فَقَلَّ مَنِ اعتذَرَ إلا كَذَبَ.
واعلمْ أنَّ الصَّديقَ لا يُحاسَبُ على شيءٍ،
والعَدُوَّ لا يُحْسَبُ له شيءٌ "

شعب الإيمان للبيهقي (7855)

‏قال شيخ الإسلام أبو العباس أحمد بن عبد الحليم بن عبد السلام ابن تيمية رحمه الله:

"من أصغى إلى كلام الله وكلام رسوله
بعقله و تدبره بقلبه، وجد فيه من الفهم
والحلاوة والبركة والمنفعة ما لا يجده في شيء من الكلام لا منظومه ولا منثوره ."

اقتضاء الصراط المستقيم ٢٧٠/٢







التوقيع



قال تعالى:" وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُواْ الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلإِنْسَانِ عَدُوًّا مُّبِينًا"
  رد مع اقتباس
قديم 08-29-2020, 12:36 PM   رقم المشاركة : 52
معلومات العضو
سماعيل السلفي
مشرف







سماعيل السلفي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فوائد الشيخ أبي عبد الأعلى الطائي..

قال السيوطي في كتابه الحاوي للفتاوي ( ٢١٧/٢ العلمية) :
وإن كان المجادل ممن يكتب الحديث ولا فقه عنده، يقال له:
قال الأقدمون: المحدث بلا فقه كعطار غير طبيب فالأدوية حاصلة في دكانه ولا يدري لماذا تصلح, والفقيه بلا حديث كطبيب ليس بعطار يعرف ما تصلح له الأدوية إلا أنها ليست عنده.







التوقيع



قال تعالى:" وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُواْ الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلإِنْسَانِ عَدُوًّا مُّبِينًا"
  رد مع اقتباس
قديم 09-03-2020, 05:06 PM   رقم المشاركة : 53
معلومات العضو
سماعيل السلفي
مشرف







سماعيل السلفي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فوائد الشيخ أبي عبد الأعلى الطائي..

فائدة:
علم مختلف الحديث من العلوم المهمة التي ينبغي على طالب الحديث الاعتناء بها وإلا حكم على أحاديث كثيرة بالشذوذ لمجرد وجود التعارض في الظاهر بين الأحاديث.







التوقيع



قال تعالى:" وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُواْ الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلإِنْسَانِ عَدُوًّا مُّبِينًا"
  رد مع اقتباس
قديم 09-06-2020, 03:31 PM   رقم المشاركة : 54
معلومات العضو
سماعيل السلفي
مشرف







سماعيل السلفي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فوائد الشيخ أبي عبد الأعلى الطائي..

قال الفضيل بن عياض - رحمه الله -:
علامة الزهد في الدنيا وفي الناس ، أن لا تحب ثناء الناس عليك ، ولا تبالي بمذمتهم ، وإن قدرت ألا تعرف فافعل ، ولا عليك ألا تعرف ، وما عليك ألا يثنى عليك ، وما عليك أن تكون مذموما عند الناس إن كنت محموداً عند الله
حلية الأولياء (8/90)







التوقيع



قال تعالى:" وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُواْ الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلإِنْسَانِ عَدُوًّا مُّبِينًا"
  رد مع اقتباس
قديم 09-07-2020, 03:03 PM   رقم المشاركة : 55
معلومات العضو
سماعيل السلفي
مشرف







سماعيل السلفي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فوائد الشيخ أبي عبد الأعلى الطائي..

قال السيوطي في كتابه الحاوي للفتاوي ( ٢١٧/٢ العلمية) :
وإن كان المجادل ممن يكتب الحديث ولا فقه عنده، يقال له:
قال الأقدمون: المحدث بلا فقه كعطار غير طبيب فالأدوية حاصلة في دكانه ولا يدري لماذا تصلح, والفقيه بلا حديث كطبيب ليس بعطار يعرف ما تصلح له الأدوية إلا أنها ليست عنده.انتهى

لذلك تجد المحدثين قديما وحديثا يعتنون اعتناء كبيرا بدراسة فقه الحديث.

أما ما يشاع من أن المحدثين لا عناية لهم بالفقه !
فلا تلتفت الى هذا القول إلا إذا أراد القائل به : فقه المذاهب واقوال الرجال وتفريعاتهم ومسائلهم التي يثبتونها بأدنى شبه بين الأصل والفرع؛ فنعم !
فإن أهل الحديث إنما عنايتهم ورعايتهم لفقه الدليل.
ولا يلامون في ذلك ولا ينبغي أن يعاب عليهم فيه، فإنما العلم : قال الله قال رسوله قال الصحابة.
وإنما الفقه- في الشريعة- هو معرفة الأحكام الشرعية من أدلتها التفصيلية.







التوقيع



قال تعالى:" وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُواْ الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلإِنْسَانِ عَدُوًّا مُّبِينًا"
  رد مع اقتباس
قديم 09-08-2020, 05:45 AM   رقم المشاركة : 56
معلومات العضو
سماعيل السلفي
مشرف







سماعيل السلفي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فوائد الشيخ أبي عبد الأعلى الطائي..

فائدة حديثية:
( من يقبل قوله في نقد الرجال )

قال علي بن المديني: أبونعيم وعفان صدوقان، لا أقبل كلامهما في الرجال ، هؤلاء لا يدعون أحدا إلا وقعوا فيه . مقدمة الجرح والتعديل.







التوقيع



قال تعالى:" وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُواْ الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلإِنْسَانِ عَدُوًّا مُّبِينًا"
  رد مع اقتباس
قديم 09-14-2020, 05:09 PM   رقم المشاركة : 57
معلومات العضو
سماعيل السلفي
مشرف







سماعيل السلفي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فوائد الشيخ أبي عبد الأعلى الطائي..

فائدة :

أخرج الخطيب البغدادي في "الجامع لأخلاق الراوي وآداب السامع":
عن يونس بن يزيد قال سمعت الزهري يقول:
"إنّ هذا العلم إن أخذته بالمكابرة له غلبك، ولكن خذه مع الأيام والليالي أخذا رفيقا تظفر به"







التوقيع



قال تعالى:" وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُواْ الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلإِنْسَانِ عَدُوًّا مُّبِينًا"
  رد مع اقتباس
قديم 09-18-2020, 05:34 AM   رقم المشاركة : 58
معلومات العضو
سماعيل السلفي
مشرف







سماعيل السلفي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فوائد الشيخ أبي عبد الأعلى الطائي..

فائدة :
من أهم كتب علم الحديث والتي ينبغي لطالب الحديث الاعتناء والاهتمام بها هو : كتاب "معرفة أنواع علم الحديث" للإمام ابن الصلاح والمعروف ب" مقدمة ابن الصلاح "
وهذه المقدمة من أفضل ما كتب في هذا الفن بل كانت عمدة فيه وكثرت عليها الشروح والتعليقات والتعقيبات.

ومن أنفس ما كتب ونُكّت على مقدمة ابن الصلاح :
1- التقييد والإيضاح لما أطلق و أغلق من كتاب ابن الصلاح.
و يسمى أيضا نكت العراقي.
وهو كتاب صنفه الحافظ زين الدين أبو الفضل عبد الرحيم العراقي (المتوفى سنة: ٧٢٥ هـ)

وهو شرح لكتاب مقدمة ابن الصلاح.
قال في مقدمة الكتاب:
أحسن ما صنف في معرفة الاصطلاح كتاب علوم الحديث لابن الصلاح جمع فيه غرر الفوائد فأوعى، و دعا له زمر الشوارد فأجابت طوعا.

2- ثم النكت على مقدمة ابن الصلاح للإمام بدر الدين أبي عبدالله الزركشي (المتوفى سنة ٧٩٤هـ)

3- ثم النكت على كتاب ابن الصلاح : لأبي الفضل أحمد بن علي بن محمد بن أحمد بن حجر العسقلاني.
(المتوفى: ٨٥٢ هـ)

هذه النكت الثلاثة على مقدمة ابن الصلاح من أنفع وأنفس ما يكون لطالب الحديث .







التوقيع



قال تعالى:" وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُواْ الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلإِنْسَانِ عَدُوًّا مُّبِينًا"
  رد مع اقتباس
قديم 09-19-2020, 09:15 PM   رقم المشاركة : 59
معلومات العضو
سماعيل السلفي
مشرف







سماعيل السلفي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فوائد الشيخ أبي عبد الأعلى الطائي..

( ليس أحد بعد النبي صلى الله عليه وسلم إلا ويؤخذ من قوله ويُترك إلا النبي صلى الله عليه وسلم )

نسبة هذا إلى مالك هو المشهور عند المتأخرين، وصححه عنه ابن عبد الهادي في إرشاد السالك(١/٢٢٧)، وقد رواه ابن عبد البر في الجامع (٢/٩١) ، وابن حزم في أصول الأحكام(٦/١٤٥و١٧٩) من قول الحكم بن عُتيبة ومجاهد ، وأورده السبكي في الفتاوى (١/١٤٨) من قول ابن عباس رضي الله عنه متعجبا من حسنه ثم قال:
وأخذ هذه الكلمة من ابن عباس مجاهد ، وأخذها منهما مالك رضي الله عنه واشتهرت عنه )
قلت - الألباني- ثم أخذها عنهم الإمام أحمد ، فقد قال أبوداود في مسائل الإمام أحمد ص٢٧٦: سمعت أحمد يقول : ليس أحد إلا ويؤخذ من رأيه ويترك ما خلا النبي صلى الله عليه وسلم. انتهى من صفة صلاة النبي (١/٢٧)

فائدة حول حديث :


عَنْ*أَبِي هُرَيْرَةَ*أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَرَّ عَلَى*صُبْرَةِ*طَعَامٍ، فَأَدْخَلَ يَدَهُ فِيهَا، فَنَالَتْ أَصَابِعُهُ بَلَلًا، فَقَالَ " مَا هَذَا يَا صَاحِبَ الطَّعَامِ ؟ " قَالَ : أَصَابَتْهُ السَّمَاءُ يَا رَسُولَ اللَّهِ. قَالَ : " أَفَلَا جَعَلْتَهُ فَوْقَ الطَّعَامِ، كَيْ يَرَاهُ النَّاسُ،*مَنْ غَشَّ*فَلَيْسَ مِنِّي " رواه مسلم .


ولكن هذه الرواية :" من غش ليس منا " تُبينها رواية مسلم الأخرى ( من غشنا فليس منا )
فهذه الرواية قَيّدت الرواية المطلقة ( غش)
فيكون من غش المسلمين فقد وقع في هذه الكبيرة ( ليس منا )
ولا يعني هذا أن غش الكافر جائز - معاذ الله-
ولكن غش المسلم ليس كغش الكافر ، لذلك توعد الرسول صلى الله عليه وسلم من غش المسلم بهذا الوعيد .
وهذا له نظائر في الشريعة :
فقتل الكافر ليس كقتل المسلم ، وغيبة الكافر ليست كغيبة المسلم ، وترويع الكافر ليس كترويع المسلم وهكذا في غيرها من صور .

ومما يؤيد ما قلناه :
أن الغش ضده النصح ، والرسول صلى الله عليه وسلم قال : ( الدين النصيحة قلنا لمن يارسول الله؟ قال لله ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم)

فيفهم من الحديث أن نصيحة المسلمين ليست كنصيحة الكافرين .
كذلك فإن غش المسلمين ليس كغش الكافرين.

على أننا نقول أن غش الكافر محرم كقتله وكالكذب عليه ولكن ليس كتحريم قتل المسلم وغش المسلم والكذب على المسلم .

و هنا يحسن بنا أن ننبه على أمر مهم وهو:
عند إرادة فهم نص من نصوص الشريعة فلا ينبغي أن نعول على القواعد الأصولية المتعلقة بهذا النص فحسب، وأنما ينبغي النظر الى بقية النصوص الواردة في الباب والنظر والبحث عن النظائر وعن مقاصد الشريعة.
فالشريعة متكاملة ولا تناقض ولا تعارض فيها .







التوقيع



قال تعالى:" وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُواْ الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلإِنْسَانِ عَدُوًّا مُّبِينًا"
  رد مع اقتباس
قديم 09-21-2020, 11:28 AM   رقم المشاركة : 60
معلومات العضو
سماعيل السلفي
مشرف







سماعيل السلفي غير متواجد حالياً

افتراضي رد: فوائد الشيخ أبي عبد الأعلى الطائي..

من الأسئلة التي وردتنا:

لماذا نهى السلف عن مجالسة أهل الأهواء والبدع؟

الجواب :
أهل البدع والأهواء هم من تشرب بالبدعة وتمسك بها ودعا إليها ، فهؤلاء لا يجوز مجالستهم ؛ لأن في مجالستهم ومخالطتهم مفاسد عظيمة وخطيرة على عقيدة ودين المرء ، فالبدعة مرض ، والسليم لا ينبغي له الاقتراب من المريض حتى لا ينتقل المرض إليه .
قال عليه الصلاة والسلام:" لَا يُورِدُ*مُمْرِضٌ عَلَى مُصِحٍّ" متفق عليه
وقال -صلى الله عليه وسلم- : "وَفِرَّ مِنَ الْمَجْذُومِ كَمَا تَفِرُّ مِنَ الْأَسَدِ ".رواه البخاري.

فإذا كان هذا الحرص من الشارع على بدن الإنسان من أن يُصاب بالمرض ، فحرصه على دينه أولى وأحرى؛ لذلك قال صلى الله عليه وسلم: "من*سمعَ*بالدَّجّالِ فلينأَ عنْهُ*من*سمعَ*بالدَّجّالِ*فلينأَ عنْهُ*من*سمعَ*بالدَّجّالِ فلينأَ عنْهُ فإنَّ الرَّجلَ يأتيهِ وَهوَ يحسَبُ أنَّهُ مؤمنٌ فما يزالُ بِهِ بما معَهُ*من*الشُّبَهِ حتّى يتَّبِعَهُ"
رواه أحمد وأبو داود من حديث عمران بن حصين ، والحديث صححه الألباني في صحيح أبي داود ( ٤٣١٩) ، وشعيب الأرناؤوط في
تخريج المسند (١٩٨٧٥) ، وقال : إسناده صحيح على شرط مسلم.
ومقبل الوادعي في الصحيح المسند (١٠٢٤)

وأيضا فإن في مجالستهم ومخالطتهم تعظيم لهم وتكثير لسوادهم وتغرير بالعامة ؛ لأن عامة الناس إذا رأوك تجلس إلى أهل البدع أحسنوا الظن بهم وسارعوا إلى مجالستهم ، وفي هذا غشٌ للمسلمين .


قال الإمام البغوي في "شرح السنة" (1/227):
وقد مضت الصحابة والتابعون وأتباعهم، وعلماء السنة على هذا مجمعين متفقين على معاداة أهل البدعة، ومهاجرتهم. انتهى

وعَنْ أَبِي قِلَابَةَ, قَالَ: لَا تُجَالِسُوا*أَصْحَابَ*الْأَهْوَاءِ , فَإِنِّي لَا آمَنُ أَنْ يَغْمِسُوكُمْ فِي ضَلَالَتِهِمْ , أَوْ يَلْبِسُوا عَلَيْكُمْ بَعْضَ مَا تَعْرِفُونَ". انظر الإبانة لابن بطة رقم(٣٦٩).

وكتب عيسى بن يونس رحمه الله تعالى إلى بعض أصحابه يقول: " لا تجالسوا الجهمية، وبينوا للناس أمرهم كي يعرفوهم، فيحذروهم. انتهى
أورده الدارمي في رده على بشر المريسي ص5.


قال العلامة المحدّث محمد ناصر الدين الألباني رحمه الله وغفر الله له :
أنا لا أنصح أيَّ أخٍ من إخواننا أن يلتقي مع هؤلاء إلاّ إذا كان مليأً بالعلم الصحيح من الكتاب والسنة، لأنهم أهل أهواء وأهل شبهات فإذا لم يكن من يريد أن يناظرهم وأن يقيم الحجة عليهم قد جمع بين العلم والعقل معاً فيُخشى أن يصاب في نفسه في عقيدته بشيء من أهواءهم ولذلك كان السلف الصالح يبالغون كل المبالغة في نهي المسلمين عن مجالسة أهل الأهواء . اهـ

انتهى من "سلسلة الهدى والنور "شريط رقم [637] ب

وهنا في هذه المناسبة يحسن بنا أن نَذكر ونُذكّر بحقيقة مهمة ، ألا وهي :
أن الحكم على الأعيان هو من باب الاجتهاد ؛ لأنه ليس كل من تلبس ببدعة صار مبتدعا، فلا بد من الاجتهاد والتحقيق والتدقيق في شروط التبديع وموانعه، ولا يكون هذا الأمر إلا لأهله :أهل الاجتهاد والتحقيق ، ولا يحق لغيرهم الخوض فيه.

فمسألة التبديع كغيرها من مسائل العلم التي يتكلم فيها العلماء، فيقع الخلاف بينهم ، فليس الإشكال في وقوع الخلاف ، وإنما الإشكال في التعامل مع هذا الخلاف .
فينبغي أن تتسع الصدور لخلاف العلماء في المسائل الاجتهادية ، ولا يُنصب سوق الولاء والبراء عليها ، فهذا من الباطل والظلم والاعتداء .







التوقيع



قال تعالى:" وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُواْ الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ الشَّيْطَانَ يَنزَغُ بَيْنَهُمْ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلإِنْسَانِ عَدُوًّا مُّبِينًا"
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:52 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لمجالس العلم النافع
اختصار الروابط